بحر

11:26ص: أحب البحر صباح الجمعة. أكتب الآن من أمام البحر، وبالتحديد الواجهة الجديدة لكن يفصل بيننا زجاج أوڤر دوز. خرجت من البيت مبكرًا لأمر مختلف لم أجده ووجدت نفسي هنا أطلب مشروبي الوحيد الذي أعجبني عندهم والذي انسكبت منه بضع قطرات على عباءتي. بالمناسبة، بينما أنا واقفة أنتظره ينهي طلبي كنت ألقي نظرة على المكان وإذ به يشير إلى أنه سيضع القهوة وعلي تصويره! لا ألومه بذلك لأن الجميع ينتظر هذه اللحظة وهي فعل فارق لهذا المقهى لكني لم أرغب بذلك على الرغم من أني صورت فقط لأنه طلب مني ولا أعلم لمَ لم أعتذر؟ لا بأس.

لم يعلن بعد عن غرة رمضان ولكن احتمالية مرتفعة يكون غدًا . وهذا ثاني رمضان مختلفًا لي ولوالدتي. الطقس حار جدًا مما منعني الجلوس على الطاولات الخارجية بالأعلى. لم أحدد بعد كيف سيكون روتيني في رمضان، أنتظر معرفة شكل يومي مع الدوام وبناء عليه أعرف توزيع باقي يومي ويلزمني الانتظار إلى بعد اليوم الأول على الأقل. لكن مبدأيًا، أفضل إيجاد وقت مناسب للنادي ولإنجاز “تحدي الكتابة في رمضان” الذي وصلني إعلانه بالأمس وقررت الانضمام إليهم، في وقته تمامًا. وهذا ما جاء في الرسالة:

السلام عليكم 

تحدي الكتابة مرة أخرى!

مع أول يوم من رمضان، سنبدأ بإذن الله ساعة كتابة يومية مركزة. اكتب واكتب واكتب. هذه الساعة ليست للقراءة أو تخطيط رؤوس أفكار، هذا بوسعك فعله من قبل. هذه الساعة، نترك أي عذر للتهرب عن الكتابة، ونواجه أنفسنا، ونكتب.

البعض يكتب في إكمال بحثه للدراسات العليا، البعض الآخر يكتب جزءا من مقالة علمية يرغب/ترغب في نشرها قريبا، آخرون يكتبون روايات، قصص، خواطر، تقارير عمل،  أي شيء المهم أن تكتب. 

أسلوب الطماطم في إدارة الوقت أثبت فاعليته في إنجاز الكتابة، لذا سوف نستخدمه. 

11:40ص حتى مع شدة حرارة الطقس لم أقاوم الوقوف أمام البحر، ذهبت إلى السقالة طمعًا في الظل والهواء المنعش. لمنظر أفق البحر وتدرج ألوانه التأثير الكبير على نفسيتي ومزاجي.

حددت دفتر صفحاته غير مسطرة لمتابعة كلًا من: ساعات النوم – الأكل – الرياضة. بدأتها بملاحظة على جوالي لكن لا شيء يقنعني في الكتابة كما تفعل الورقة والقلم. وفيما يخص قراءة رمضان لم أحدد بعد. ماذا أيضًا؟ حظيت بلقاء جميل ولطيف مع كل من زينب وفاطمة وخلود، وبدأت منذ العودة بعد الإجازة بكتابة فقرات تتراوح بين القصيرة إلى المتوسطة في ملف وورد أسميته March أكتب فيه خلال ما تتبقى من دقائق من حصصي. أعجبتني الفكرة وسأجعل لكل شهر ملف واحد يضم كل أيامه.

متحمسة ومتفائلة ومشتاقة لرمضان وطقوسه وأجواءه، بلغنا الله ومن نحب بكل خير وصحة وسلامة.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s