رمضان بحلة جديدة

مع اختلاف طبيعة الأيام والأوقات في رمضان، ستكون يومياتي منذ استيقاظي وحتى ذهابي للنوم وإن تداخلت الأيام. لن يبدأ يومي بالساعة ١٢ص وينتهي بالساعة ١١:٥٩م .

بعد صلاة الفجر علمت أن حساب قراء الجرد سيقرأون كتاب: تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان للسعدي وأعتقد بأني سأشارك معهم لأني كنت أنوي قراءته. جدول القراءة يقضي بقراءة ما يتعلق بجزء كل يوم لمدة شهر.

رمضان هذه السنة مختلف لأسباب عدة منها أني ولأول مرة منذ أن توظفت لن أداوم في رمضان، في السنوات السابقة تراوح عدد أيام ذهابي للعمل بين أسبوع والأسوأ كان لمدة ٢١ يوم! ولأنه رمضان دون جمعة العائلة أو الخروج مع الصديقات، لا بسطات بليلة بلبلوكي! أو بطاطس أو حتى كبدة البلد. لا صلاة تراويح ولا زحمة شوارع أو زحمة أسواق. رمضان بيتوتي بما تحمله الكلمة من معنى، لست مستاءة ولكني حزينة بعض الشيء لكن في الوقت نفسه فرصة لتجربة شكل جديد للشهر المختلف. كعادتي كل عام، نهار اليوم الأول وخصوصًا قرب المغرب عبارة عن جرعة مكثفة من الإرهاق والفتور. حاولت القراءة لكن رأسي مشوش. طلبت كنافة لأن والداي يفضلناها لم أكن أتوقع أن تكون الطلبات متاحة فأغلب الأماكن كانت مشغولة أو مغلقة لكن وجدت بيت الكنافة ووصلت في وقت قياسي. كان إفطارنا لذيذًا والحمدلله ودخلت في مزاج الدوخة بعد الإفطار، حاولت ألا أنام مباشرة، قاومت إلى الساعة التاسعة ثم أخذت غفوة إلى العاشرة والنصف. شاهدت حلقة من مسلسل The Office بينما أنا أشرب القهوة مع ماما وتناولت قطعتي شوكلاتة دون أن أذوق الكنافة، أحب قهوتها وفي رمضان لها جوها ووقتها. عندما هممت بالقيام لأغسل الصحون وصلتني رسالة على البريد بها رابط الدخول للقاء أ. رشاد حسن عن كاريزما الترجمة من خلال منصة أثرى. مدة اللقاء ساعة لذا قلت أسمعهم ثم أنظف الصحون، كان اللقاء جميلًا لكن فيه من الإسهاب الكثير والأفكار ليست مترابطة. كثير من النقاط ذكرت اعتباطيًا لأن شيئًا قاد المتحدث إليها، هذا ما وصلني. أخرجت الدفتر الذي أسجل فيه ما يلفتني من الحلقات واللقاءات وكتبت بعض النقاط. يشكروا منصة أثرى فهذا اللقاء الأول لهم وحسب ما ذكروا سيتجدد كل جمعة لقاء مع شخصية مختلفة. لعل أهم ما خرجت به تأكيد فكرتي بضرورة ممارسة الترجمة بشكل شخصي وروتيني فيما تبقى لي من سنوات الدراسة. وهذا ما أنوي فعله قريبًا على الأقل بعد الانتهاء من اختباراتي النهائية. اتصل بي خالي تركي مكالمة فيديو لمدة نصف ساعة، أحبه وأحب وقتي معه. وأنا أغسل الصحون سمعت حلقة مطالع مع فيصل الشهراني حلقة: الغزل العذري في شعر العرب. وكعادته فيصل مبدع. بعد السحور عدت في جولة أخرى مع الصحون ثم قرأت بضع صفحات من التفسير،لن أنهي الجزء المخصص لليوم الأول ولكن يمكنني ضم ما تبقى مع اليوم الثاني.

عدد إصابات اليوم: ١١٩٧، المجموع: ١٦٢٩٩، إصابات جدة: ٢٧١، مجموع إصابات جدة:٢٧٣٨.

الجمعة ٢٤ أبريل ٢٠٢٠

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s