حياة

-1-

ليلة الخامس عشر من رمضان، أكتب الآن وأنا أعيش شعور الإجازة بنسبة ٩٠٪؜ بالرغم من أن هناك اختبارين نهائية بانتظاري في الجامعة. يعود ارتفاع النسبة إلى انتهائي من كل ما يتعلق بعلوم الصف الرابع والثاني متوسط، بالنسبة لي؟ أغلقت السنة الدراسية.
أما عن روتين رمضان، كما ذكرت سابقًا حددت أربعة كتب لأسابيع الشهر ولكن اكتفيت بكتاب واحد -مدخل إلى القرآن الكريم- وذلك لطبيعته التي تستدعي تركيزًا مكثفًا. أما الكتب القصيرة مستمرة بقراءتها انتهيت من: لاعب الشطرنج والأنف بدلًا من المعطف -التي قرأتها بداية العام- والآن بارتلبي النسّاخ.
ملتزمة بأخذ المكملات الغذائية منذ بداية رمضان وكالعادة شرب الماء والقهوة! النظارة هنا في الصورة لأني أصلحتها للمرة الثانية وهذه الفرصة الأخيرة لها، حتى الآن لم أنجح بالالتزام بالرياضة كما أريد.
طوال الأسبوع وشعوري متقدم بيوم وسينتهي الأسبوع وهذا حالي.

كتبت بالأمس: أشعر بالسوء وأميل للصمت وأفقد رغبتي تجاه أي محاولات تواصل رغم مقاومتي بعض الأحيان ولا أجد حافز لفعل أي شيء تقريبًا. وكل ما سبق في الفترة الحالية أراه طبيعي جدًا. خمول مضاعف وكل شيء مؤجل تقريبًا ومعظم الخطط تلغى وأغلب الأشياء ليست ذات قيمة. وهنا أنا ذا أعتقد أني اليوم بحال أفضل.
27-أبريل 2021


-2-
ليلة الواحد والعشرون

أردت الكتابة وإن كانت مختصرة توثيقًا لهذا الأسبوع، أكتب الآن بعد أن انتهيت وأخيرًا من كل التزاماتي متمثلة في الانتهاء من الاختبار النهائي لطالباتي بالصف الثاني متوسط، كذلك اختباراتي في الجامعة. أكتب الآن دون أن تنتظرني قائمة مهام معلقة تخص المدرسة أو الجامعة وبدلًا عنها قائمة مشوقة بمهام مفضلة من قراءة ومشاهدات متنوعة ويوم أعيشه بتفاصيله كما يحلو لي. هذه الحالة مقدسة بالنسبة لي، مقدسة جدًا أن أكون حرة في وقتي أقضيه كما أريد نعمة لا يعرف قدرها سوى الغارقين في قوائم مهام لا نهائية معظم شهور السنة.

كتبت اليوم قبل أنام في ملاحظة جوالي التالي: أشعر أني كنت أركض بشكل مستمر، حالة مطاردة في حشد ممتلئ بسرعة وتشتت تشبه بالضبط ما نراه ونسمعه عندما نركض بأسرع ما يمكننا، والآن أريد أن أقف، أهدأ، وأبحث عن الفراغ والهدوء والتركيز غير المنقطع لأي سبب كان.

حقيقة منذ دخولي الجامعة أي منذ ثلاث سنوات صرت أرى نهاية العام الدراسي وما يرافقها من فراغ بعين مختلفة. ولعل هذا ينعكس على استفادتي منها ويغير طريقة تعاملي مع هذه الفسحة من الوقت.

على المستوى النفسي لم تكن أسابيعي الأخيرة سهلة بل العكس، كما كتبت سابقًا احتوت تختيم مناهج ثم اختبارات طالباتي فاختباراتي وأخيرًا خضت تجربة سيئة لا أتمناها حتى لأعدائي، جربت الدخول لجلسة محكمة أونلاين. لم أتخيل في يومٍ ما أن يقودني قدري لمثل هذا ولكن مهما كان لعله خير وإلى خير. أن أدخل إلى تيمز الذي أعطي من خلاله دروسي لحضور جلسة محكمة، يا لهذا التنوع!

انتهيت من قراءة الكتب المحددة مع نادي النص والصورة، حدث تغيير بسيط في الخطة واستبدلت يوميات بيسوا برواية The Five People You Meet in Heaven، لم أقرأ سوى بضع صفحات لكني حضرت مناقشته. سنبدأ مشروع قراءة جديد مع النادي وسأكتب عنه لاحقًا. بالنسبة للقراءة، كل ما أريده الآن هو الانتهاء من الكتب التي بدأتها قبل نهاية رمضان إذ لم يتبقى لي سوى: جماليات المكان + مدخل إلى القرآن الكريم.

-3-
أشعر بالأسف تجاه أمر ما لكن لا يسعني الكتابة عنه على الأقل الآن، أسف عميق ترافقه ندوب مؤلمة. دائمًا أردد أن الحمدلله الحياة لا تقف على أي شيء أو شخص ما. وكما قلت في تويتر: أتوقع فقد أشخاص وأشياء عزيزة يولد لدى الشخص مناعة، هذه المناعة تسهل عليه فيما بعد ترك كل من اختار إفلات يده سواء في أول، وسط أو آخر الطريق. كل تجربة فقد تهيئنا للمغادرة بسهولة وصمت وهدوء وأكيد ألم أقل في المرات القادمة.

-4-
أفرغ هذه الفقرة للشعرات البيضاء المتزايدة، وأعزو زيادتها إلى ما مررت به من ظروف مؤخرًا. ستة أشهر بسببها غزى الشيب رأسي والعجيب أنها تتركز في الجهة اليسرى فقط. أيضًا هناك baby hair بيضاء هههههه إلى متى سأحتفل بكل شعرة بيضاء أكتشفها؟

-5-
توضيح الصورة:
يمين أعلى آخر طلبية كتب من دار الرافدين طلبت كل ما أريد من إصداراتهم.
يسار أعلى مختصر ليومي في رمضان وهو ما كتبت حوله بالأعلى.
يمين أسفل أخيرًا بدأت دفتر يوميات جديد بعد تجربة mini-notebooks وستبقى لحظة توديع واستقبال دفتر جديد، لحظة مفضلة.
يسار أسفل الكتب الثلاثة التي قلت عنها سابقًا: أخرجت الكتب التي بدأت قراءتها ومقتنعة بأنها لا تقرأ دفعة واحدة، جعلتها بالقرب مني لأتصفحها متى ما أردت طوال الوقت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s