هدوء قبل العاصفة

وتيرة أيامي هادئة لأني مقيدة بأسبوع الاختبارات وكل أفكاري مرتبطة بالمذاكرة طبعًا من غير البدء بها، مسمار جحا.

قبل أن أنام أرسلت بريد إلى دكتورتي في الجامعة اسألها إن كان من الممكن تأجيل تسليم الواجبات إلى بعد الاختبارات، بدأت الرسالة بشكل رسمي وانتهت وهي أقرب ما تكون لفضفضة وهذا نتيجة خطأ اختيار توقيت الإرسال فالعاطفة قبل النوم مرتفعة. ضحكت وخجلت عندما رأيت ردها بالموافقة وتذكرت ما كتبته لها رغم تنبيهها لنا مسبقًا بضرورة أن تكون لغة الرسالة رسمية وفي وقت مناسب. المهم أنها وافقت جزاها الله كل خير.

قررت أن يكون تصحيح الكتب هذه المرة مقسمًا كل فصل في يوم منفصل والنتيجة: راحة. من الجيد أن اختبارهم ما زال في الأسبوع القادم إن شاء الله. اليوم اعتذرت من طالبة، قسوت عليها في الحصة يوم الخميس الماضي، لاحقًا فكرت ووجدت أن ردة فعلي لم تكن توازي ما قامت به.

اشتريت ايسكريم لأن من زمان عنه + قرأت مقالين طويلة بصوت مرتفع وسجلت قراءتي لهم.. تسجيل صوتي أكثر شيء ممتع ومسلي ويمكنني تكراره دون الشعور بالملل إطلاقًا.

الثلاثاء ٣ مارس ٢٠٢٠


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s