عودة للواقع

العودة للمدرسة، للفصل الدراسي الثاني مختلفة بالنسبة لي. إذ وللمرة الأولى لن أكون معلمة للصف الرابع حيث أوكل تدريسهم إلى معلمة أخرى. يعز عليّ فراقهم ولكن لعل في الأمر خير لي ولهم. تغير جذري سيحصل بعد أن اعتدت منذ بداية تدريسي أن أكون مناصفة بين قسمي المتوسط والابتدائي وجدول حصصي وتفكيري وكل وقتي منقسم بين صفين، الآن تفرغت للصف الثاني متوسط  وأيام عمل كاملة خاصة لهم وبهم فقط. في البداية حزنت حتى أني بكيت -فهناك رابطة عاطفية بيني وطالباتي- والآن بعد انتهاء الإجازة يتجدد حزني لكن على وتيرة أخف من قبل.

اليوم الأول رغم قلة نومي إلا أنه كان لطيفًا بلقاء الطالبات ويلزمني قول أنني أثنيت على مستوى تحصيلهم في الفصل الدراسي الأول وهذا ما يستحقونه بجدارة. وزعت أوراقًا كعادتي في أول حصة من الفصل الدراسي الثاني وطلبت منهم كتابة 3 أشياء بعد كتابة اسماءهم، أولًا: السلبيات، ثانيًا: الإيجابيات وثالثًا: أمر ترغب الطالبة في إضافته أو حذفه وجميع ما سبق يشمل كل ما له علاقة بمادة العلوم بدءًا بالمعلمة ومرورًا بالحصة وانتهاءًا بالاختبارات وما سواهم. كان من الضروري وبشكل سريع أن أخوض عن أهمية أن يعطي الشخص انطباعاته السلبية حتى قبل الإيجابية مع إرفاق اسمه، ما المشكلة في ذلك؟ طبعًا مع مراعاة الأسلوب الحسن.
وبالعودة إلى حديثي عن رابع اليوم وأنا أغادر مكتبي لم يكن برفقتي سوى كتاب علوم الصف الثاني متوسط بعد أن كنت أحمل الكتابين وهذا مما يجدر بي الوقوف عنده، وسأبدأ بملاحقة هذه اللحظات حتى اعتاد على الأمر.

وعلى الطرف الآخر، بدأنا أول محاضرة افتراضية في المستوى الرابع، مقرر النحو والصرف التطبيقي، عنوان المحاضرة الأولى: أقسام الكلام. أحب هذا النوع من المعلومات وهذا المقرر الثاني الذي أدرسه مع ذات الدكتور، اسلوبه شيق ويصل إلينا مدى شغفه باللغة. كانت محاضرة جيدة كبداية لهذا المستوى.
والآن نعود لفقرة توفير كتب التخصص وإلا فالخيار الأخير والأسوأ بالنسبة لي: طباعة الكتب.

أحتاج عودة الدوام لأني بحاجة ماسّة لترتيب أيامي، إلى أن أغرق في كومة مهام تنسيني ما لا أرغب في تذكره ولا يغيب عن بالي. الانغماس وتلاحق ساعات الانشغال وجداول تنظيم وقتي والتنقل بين مهام الجامعة والمدرسة ووقتي الخاص، هذا كل ما أريده.

حلقي يؤلمني ورأسي كذلك وأظنني في مواجهة حمى، أتمنى وإن لزمت أن تكون خفيفة.

على الهامش: ابدأ أسبوعك الأول بكل ما في كلمة “الأول” من معنى.

الأحد ١٩ يناير ٢٠٢٠

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s